44
حدث خطأ!

عذرا الصفحة التي تبحث عنها غير موجودة على الموقع.

من فضلك عد إلى الصفحة الرئيسية

الاثنين، 18 أبريل 2016

تحذير لمستخدمي أجهزة أبل: "شبكات واي فاي" خبيثة تعرض جهازك للتدمير

شارك الموضوع :


إذا لم تكن قد قمت بتحديث جهازك الآيفون إلى الإصدار الأحدث من نظام التشغيل الخاص بآبل، فإن اتصالك بإحدى شبكات الواي فاي غير الآمنة يُمكن أن يُعرّض جهازك للتدمير.

اكتشف خبراء تِقنيون تهديدًا أمنيًا جديدًا، يستطيع تعطيل أجهزة أبل المحمولة، وجعلها غير قادرة على الاستجابة، أسموه "واي فاي خبيث"، حسبما أفاد الموقع الرقمي لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ويسمح ذلك الخلل الأمني للشبكات اللاسلكية غير الآمنية، بالتخفّي والظهور على أنها "شبكات واي فاي"، يُحتمل أن يكون هاتف المُستخدم قد اتصل بها سابقًا، ما يعني أن الجهاز سوف يتصل بها تلقائيًا. 
وبالرغم من أن أبل تحرص على التحقّق من بروتوكول وقت الشبكة NTP، لمُزامنة أوقات الساعة والتاريخ على أجهزتها مع التوقيتات العالمية، بشكل منتظم، إلا أن الباحثين وجدوا أنه من الممكن تصميم شبكات واي فاي وهمية، تُجبر الأجهزة على تحميل وقت وتاريخ غير صحيحين.
تحذير لمستخدمي أجهزة أبل: "شبكات واي فاي" خبيثة تعرض جهازك للتدمير

ومن ثمّ تسهُل إمكانية ضبط ساعة جهاز الآيفون، إلى 1 يناير 1970، ذلك التاريخ الذي اكتُشف مؤخرًا أنه يُعرّض الأجهزة للتوقّف عن العمل نهائيًا.

ونظرًا لأن تصميم أجهزة أبل، بما في ذلك آيباد وآيفون، يسمح بالاتصال التلقائي بالشبكات اللاسلكية التي اتصل بها من قبل، فإن هذا يُتيح للثغرة بالتخفّي ضمن إحدى تلك الشبكات واختراق الأجهزة بكل سهولة.

فعلى سبيل المثال، إذا اتصل جهازك مرة بإحدى الشبكات اللاسلكية، وليكُن اسمها "هوت سبوت"، فهذا يعني أنه سيتصل - تلقائيًا- فيما بعد بأي شبكة أخرى، مفتوحة، تحمل ذات الاسم.
وعلّق الباحث في شركة كاسبرسكي الأمنية، بريان كريبس، قائلًا: "وسط احتمالات استغلال تلك الثغرة من جانب الهاكرز في تدمير أجهزة آيفون وآيباد، باهظة الثمن، عن بُعد، فإن تحديث الأجهزة إلى آخر إصدارات أنظمة تشغيل أبل، لا لا يبدو حلًا ممتازًا."

إظهار التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مواضيع حصرية

...
مواضيع جديدة ورائعة قد تفيدك
جميع الحقوق محفوظة لموقع يامي للمعلوميات 2018
صمم من طرف : يامي للمعولوميات